النصر يستعد للسكر عن طريق بتروجيت وانبي

يخوض فريق النصر مباراتين وديتين امام فريقي بتروجيت وانبي وذلك ضمن الاستعداد لاستئناف مسابقة الدوري القسم الثاني حيث ان النصر "باي" هذا الاسبوع ويواجه سكر الحوامدية يوم الخميس بعد القادم بملعب الاخير في اطار مباريات الجولة الرابعة من الدوري القسم الثاني مجموعة القاهرة.

ويواجه النصر فريق بتروجيت اليوم الثلاثاء ثم انبي يوم الاربعاء ويقام اللقائين علي ملعب بتروسبورت ، ويبحث الجهاز الفني للنصر بقيادة سيد عيد عن مباراة ودية يوم الخميس وذلك للوقوف علي مستوي جميع اللاعبين ، ويسعي سيد عيد لخوض مبارياتي بتروجيت وانبي بالمجموعة الاساسية مع تجربة بعض اللاعبين من اجل رفع درجة التجانس بين اللاعبين .

من ناحية اخري استأنف فريق النصر تدريباته عقب الراحة التى منحها الجهاز الفني للاعبين بعد مباراة النصر والشرقية للدخان والتي انتهت بالتعادل 2/2 ، وتشهد التدريبات حالة من التركيز الشديد من جانب اللاعبين كما يركز سيد عيد علي علاج الاخطاء التي ظهرت في مباراتي السكة الحديد والشرقية للدخان من خلال التدريب علي كيفية الاستحواذ علي الكرة والتحركات في وسط الملعب ، والحفاظ علي نتيجة المباراة في حالة تقدم النصر علي الفريق الخصم ،كما يشهد المران تدريبات مكثفة للمهاجمين لرفع درجة التركيز امام مرمي الخصم حيث عاني الفريق من اهدار الفرص السهلة امام المرمي .

ويشارك في المران جميع اللاعبين باستثناء كريم عطا صانع العاب الفريق الذي يعاني من شد في العضلة الخلفية ويسعي الجهاز الطبي بقيادة محمد رفعت ومحمد مصطفي لتجهيزه للحاق بمباريات الفريق ، فيما خسر النصر جهود احمد عبد الواحد الظهير الايسر لاصابته بخلع في الكتف  واكد محمد مصطفي طبيب الفريق ان عبد الواحد يغيب عن الملاعب لمدة ثلاث اسابيع قادمة.

من جانبه صرح سيد عيد المدير الفني للنصر ان هناك بعض التغيرات التي سيدخلها علي التشكيلة الاساسية للفريق في الفترة المقبلة خاصة بعد اهدار فوز سهل امام الدخان بسبب تهاون بعض اللاعبين في الالتزام بالتعليمات وعدم التركيز جيدا مؤكداً علي ان هناك اخطاء ظهرت في وسط الملعب.

واكد سيد عيد ان البداية للنصر في الموسم الجديد متوقعة بعد الهبوط من الدوري الممتاز للممتاز ب  وحتى التعود بشكل جيد علي اجواء مباريات الممتاز ب ، واضاف عيد ان مباريات النصر المقبلة مباريات كؤوس وان الموقف لا يحتمل اهدار نقاط ، واشار الي انه لعب امام الدخان من اجل الفوز وان الهدف تحقق بالتقدم بهدفين الا ان الاستهتار والتهاون كلف الفريق هدفين وخرج النصر بنقطة التعادل بالاضافة الي اصابة احمد عبد الواحد التي اربكت حسابات الجهاز الفني.