سيد عيد

سيد عيد يحذر لاعبيه من خطورة انطوى ويطالبهم باحراز هدف مبكر

حرص سيد عيد المدير الفنى للنصر على متابعة بعض مباريات الدراويش ونجح فى الوقوف على اهم نقاط القوة واعطى لاعبيه تعليماته بكيفية الحد من خطورة لاعبى ابناء الاسماعيلية خاصة الثنائى جون انطوى اخطر مهاجمى الدورى الممتاز وحسنى عبد ربه فى وسط الملعب ، كما شحر عيد للاعبيه نقاط الضعف فى صفوف الدراويش لاستغلالها .
 وطالب عيد على لاعبيه بضرورة غلق المساحات فى وسط الملعب لعدم اتاحة الفرصة للدراويش فى لعب الكرة الجماعية والتى يمتاذون بها واللعب على الهجمات المرتدة استغلالاً لسرعات لاعبى النصر، وشدد على لاعبيه بالتركيز جيداً والتماسك بقوة فى وسط الملعب خاصة فى البداية ومحاولة احراز هدف مبكر. من جانبه اكد سيد عيد على صعوبة مواجهة الاسماعيلي على ملعبه وانه فريق كبير يضم عناصر قوية تمتاز بالمهارة والقوة والخبراة كما ان الاسماعيلي يدخل هذا اللقاء برغبة قوية فى تحقيق الفوز بعد هزيمته المباراة الماضية امام المقاولون العرب .
 واشار سيد عيد الى انه لايضع نتيجة المباراة فى حسبانه بقدر ما يسعى لتقديم اداء قوي امام فريق كبير مثل الاسماعيلي وحتى لا يضع لاعبيه تحت ضغط تحقيق نتيجة ايجابية ، مؤكدا على ان هذا لا يمنع رغبته فى تحقيق نتيجة ايجابية استغلال لنشوة الانتصارات التى حققها النصر مؤخراً على الاتحاد والرجاء وان النتيجة الايجابية ستعطى النصر دفعه قوية فى المباريات المقبلة امام الاسيوطى ودمنهور.
واضاف عيد انه اعطى تعليماته لاعبيه بضرورة احراز هدف مبكر يضع النصر فى المقدمة حيث ان النصر دايما يقدم مباريات قوية ونتائج جيده فى حالة احراز هدف مبكر.